كلمة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب التضامنية مع المعتقلين السياسيين بمدينة صفرو

الاثنين، 6 أبريل، 2009 ·


كلمة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب التضامنية مع المعتقلين السياسيين بمدينة صفرو


الاتحاد الوطني لطلبة المغرب في:03-4-2009
ـ لجنة المعتقل ـ


كلمة الاتحاد الوطني لطلبة المغرب التضامنية
مع المعتقلين السياسيين بمدينة بصفرو

تحية نضالية الى كافة الجماهير الشعبية وكل الهيئات والاطارات المدافعة عن

قضية الاعتقال السياسي، تحية المجد و الخلود الى شهداء الشعب المغربي وتحية

الصمود لكل المعتقلين السياسيين وعلى رأسهم معتقلي الحركة الطلابية وعائلاتهم

المناضلة

لقد حدد النظام القائم هدفا مباشرا هو ضرب واخماد نضالات الحركة الطلابية على وجه الخصوص (ونضالات الجماهير الشعبية عموما) بشن حملة مسعورة ضدها، فلقد حشد قواه وأجهزته وجند عملائه، مبتكرا ومطورا أشكالا وأساليبا وفق أحدث وسائل التنكيل والتقتيل على نمط الصهاينة.
ان القمع الهمجي الصهيوني الذي ينهجه النظام اللاوطني اللاديموقراطي اللاشعبي بالمغرب في تعاطيه مع نضالات الجماهير الشعبية التي تنتفض باستمرار مجسدة بطولات نضالية في مسيرتها التحررية في العديد من المحطات غير القابلة للحصر كانتفاضة صفرو، ايفني، بولمان دادس، الخنيشات، نضالات الجماهير الطلابية والمعطلين … وكاستمرار للانتفاضات المجيدة (58-59،23مارس65 ،81،84…)، هو الوسيلة التي يراها ناجعة لفرض المخططات الطبقية التصفوية (الميثاق الطبقي للتربية والتكوين، مدونة الشغل، مدونة السير…) والاجهاز على المكتسبات التاريخية للجماهير الشعبية في كل الميادين وضرب قوتها اليومي من خلال مسلسل الزيادات المهولة في الأسعار، تكريسا لسياسة التقتيل والتجويع والتجهيل التي ينتهجها بحكم تبعيته للامبريالية.
ان الحركة الطلابية رغم كل المؤامرات والتكالبات التي تعرضت لها خلال كامل تاريخها، مقدمة شهداءا ومعتقلين بالمئات ان لم نقل بالالآف يملأون سجون النظام الرجعي والعديد من التضحيات الجسيمة كجزء من التضحيات التي قدمها الشعب المغربي منذ الاستقلال الشكلي في نضاله ضد الاستعمار الجديد، لازالت(الحركة الطلابية) تواصل مسيرتها التاريخية، دفاعا عن الحق المقدس لأبناء الجماهير الشعبية في التعليم، مكسرة طوق الصمت وكل قيود المهادنة والخنوع واللجم، بقيادة النهج الديموقراطي القاعدي الذي بقي صامدا لوحده بمعية الجماهيرالطلابية رغم كل المحاولات التي استهدفته ولازالت تحاول اقباره واجتثاثه.
واستمرارا على درب المقاومة والمواجهة، فجرت الحركة الطلابية هذه السنة معارك نضالية بطولية في العديد من المواقع الجامعية تزامنا مع تنزيل "البرنامج الاستعجالي"، حيث صاغت الجماهير الطلابية ملفات مطلبية تشمل المستويات الديمقراطية والمادية والبيداغوجية وخاضت على أرضيتها أشكالا نضالية متقدمة دفاعا عن مجانية التعليم وتشبتا باطارها العتيد الاتحاد الوطني لطلبة المغرب ومبادئه ومؤكدة مرة أخرى على موقفها التاريخي من القضية الفلسطينية قضيتنا الوطنية مقدمة شهادة الرفيق "عبد الرزاق الكاديري" والعديد من الجرحى والمعطوبين والمعتقلين الذين لازلت أطوار محاكمتهم مستمرة بمراكش، مكناس، فاس،… وكما هي عادتها تستمر ادارات الكليات والجامعات في نهج سياسة التصفية الجماعية وضرب كل المقومات المادية والمعنوية لتواجد الطلاب بالجامعة والتملص من مسؤولياتها وتقديمها للوعود الكاذبة ولجأت الى أساليب المتابعات والتهديدات للمناضلين وطردهم… الى جانب تكثيف وتصعيد الحملة القمعية والحظر العملي على العمل النقابي والسياسي وتجريمه وتلفيق التهم للمناضلين والزج بهم في غياهيب سجون القهر والاضطهاد الطبقيين، كل هذا بهدف إجبار الجماهير الطلابية على الاستسلام لتسهيل تمرير المخطط الطبقي للتربية والتكوين وخوصصة التعليم خاصة وأن هذا الرهان قد اصطدم بمقاومة شرسة من طرف الطلاب مما فرض على النظام التبعي التسريع والاستعجال بذلك، امتثالا لأوامر أسياده الامبرياليين وتجنبا لغضبهم، بفتح صفحات جديدة من "سنوات الرصاص" معلنا عن استمرارها لتتبخر أوهام "العهد الجديد"، "الانصاف والمصالحة"، "دولة الحق والقانون"… وسراب "الهامش الديمقراطي" اللهم لمن اختار الرصيف لمتابعة "حقوق الانسان" والتحسر عليها.
الى ذلك، يواصل المعتقلين السياسيين (خاصة معتقلي الحركة الطلابية) نضالاتهم داخل السجون معلنين عن الاستمرار على درب شهدائنا الأبرار ومعركة الجماهير الطلابية، معركة "المجانية والاستشهاد"، رغم كل أشكال التعذيب الذي تعرضوا له من طرف الجلادين سواء أثناء الاعتقال أو داخل المخافر أو كذلك بالسجون، حيث خاضوا سلسلة من الأشكال النضالية(اعتصامات، مقاطعة الامتحانات، اضرابات عن الطعام،…) القابلة للتصعيد، الى جانب نضالات عائلتهم الصامدة والتي تتعرض لكافة أشكال القمع والاستفزازات البوليسية المخابراتية.
وفي الختام نعلن عن تضامننا المبدئي واللامشروط مع رفاقنا المعتقلين السياسيين ونشد على أيديهم بقوة كما نحيي بحرارة عائلاتهم على صمودها، وندعو الجماهير الطلابية لتأجيج الفعل النضالي لصد هجوم النظام الرامي الى الاجهاز على حقنا المقدس في التعليم وهذا أفضل ما يمكن أن نقدمه لمعتقينا وسيرا على دربهم درب شهدائنا الأبرار.

0 commentaires:

أغنية صهيوني مش يهودي للفنان المغربي الملتزم عبيدو

قصائد محمود درويش

بحث في هذه المدونة الإلكترونية

فهرست العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

فهرست العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

غلاف العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر

غلاف العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر

غلاف العدد الأول من نشرة المعتقلين السياسيين بمراكش "صرخة المعتقل"

غلاف العدد الأول من نشرة المعتقلين السياسيين بمراكش "صرخة المعتقل"

فهرست العدد الأول من صرخة المعتقل

فهرست العدد الأول من صرخة المعتقل

العدد الثاني من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

العدد الأول من نشرة ماي الأحمر التي يصدرها الإتحاد الوطني لطلبة المغرب بموقع مراكش

للتواصل مع هيئة التحرير و التفاعل مع الموضيع المطروحة في النشرة أو اقتراح مواضيع أخرى يرجى المراسلة على البريد الإليكتروني mairouge2009@gmail.com عوض البريد الإليكتروني الوارد داخل العدد ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب - مراكش

ما هي الشيوعية؟ فريديريك إنجلز

موقع طريق الثورة

حول المدونة


لنناضل جميعا من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين
السياسيين luttons tous pour libérer tous les détenus
politique

مجموعة بريدية إليكترونية

Subscribe to MAOIST_REVOLUTION

Powered by us.groups.yahoo.com