بيان الذكرى 21 لاستشهاد زبيدة خليفة ، سعاد السعيدي ، و عادل الاجراوي

الخميس، 22 يناير، 2009 ·

الاتحاد الوطني لطلبة المغرب جامعة القاضي عياض
النهج الديمقراطي القاعدي مراكش



بيان الذكرى 21 لاستشهاد زبيدة خليفة ، سعاد السعيدي ، و عادل الاجراوي

" أعرف أني إذا ما مت أو استشهدت فإنكم ستحملون القضية من بعدي " سعيدة المنبهي


تأتي الذكرى 21 لاغتيال شهيدة القضية الفلسطينية زبيدة خليفة إلى جانب سعاد السعيدي و عادل الأجراوي ، في ظل وضع دولي يتميز بتخبط الامبريالية العالمية في أزمتها النهائية ، ما ظهر جليا من خلال إفلاس كبريات الشركات المالية و انهيار الرساميل الصناعية الكبرى و ما خلفه من توسيع لجيش العمل الاحتياطي ...لتظهر بمزيد من الوضوح أزمة التصريف المزمنة ،و يظهر معها الخط العام الذي ترسمه الامبريالية لضمان استمرارها ، و هو المزيد من نهب خيرات الشعوب في محاولة لإعادة هيكلة الاقتصاديات التبعية وقف ما يلاءم الحاجيات الجديدة للرأسمال المالي ، و هو ما يتم الشروع فيه وفق انتشار و إعادة انتشار البوارج و حاملات الطائرات هنا و هناك ، حول آبار البترول ، و هو ما توجته الامبريالية الأمريكية و ذراعها التوسعي الصهيوني بغزة ، بانفراد الجيش الإسرائيلي بخوض هجماته ضد الشعب الفلسطيني الأعزل ، الذي أظهر و يظهر أكثر فأكثر حاجته إلى خوضه للكفاح المسلح و المنظم ضد الامبرياليين و الصهيونيين و كل الرجعيين المحليين ، بالشكل الذي انطلقت قيه مجموعة من الشعوب على رأسها النيبال و البيرو ...و فيما ترزح جماهير الشعب الفلسطيني تحث نير القصفين الجوي و البري و تمضي في إحصاء شهدائها و معطوبيها ، بادرت الأنظمة الرجعية القائمة إقليميا إلى إضفاء اللمسات النهائية على هذه المجازر و وضع آخر الرتوشات على وجه أسيادها قبل وجهها ، و هي بذلك تعبر عن مدى عزلتها عن الجماهير و مدى قرب حتفها بدورها ، عندما تتحرك الجماهير الشعبية في هذه البلدان التبعية منددة – على الأقل و في مستوى وعيها الحسي – " بعدم تدخل أنظمتها " بشكل فعال من أجل إيقاف العدوان الصهيوني و هو ما يعبر – علميا – عن لا جدوى هذه الأنظمة القائمة و ضرورة دكها و إقامة سلطة جماهير العمال و الفلاحين.
أما النظام القائم عندنا فلم يدخر جهدا في سبيل أن يكون في طليعة هذه الأنظمة ، فقد حرص دائما على أن يكون التلميذ النجيب للامبريالية العالمية ، فتاريخ تصفيته للقضية الفلسطينية مليء بالمحطات ، حيث بلغت جهوده تلك حتى اغتيال الأصوات التي تفضح طبيعة علاقته بهذه القضية ، قضية الشعب المغربي ، من محمد كرينة إلى زبيدة خليفة.
و فيما ظلت الأبواق الإعلامية تطبل لطائرات الدعم المشبوهة المرسلة إلى غزة أكثر مما نتحدث عن المجازر الصهيونية نفسها ، و ظلت تصور النظام القائم مترفعا عن " هذه القمم المبتذلة " ، نجد في الطرف الآخر أن الأوتوقراطية صممت على الاستمرار في جهودها " خدمة " للقضية الفلسطينية عندما أعطت الأوامر المباشرة لقوات القمع بالتدخل في حق تظاهرات الطلاب على امتداد يومي السبت و الأحد 27/28 -12- 2008 ،حيث خرج الطلاب منددين بجرائم النظام القائم التاريخية و المستمرة في حق الشعب الفلسطيني ، فصمم الطلاب من جانبهم أن يفضحوا النظام القائم في عز القصف الجوي على غزة ، ليقدموا مرة أخرى و في سبيل القضية الفلسطينية شهيدا آخر إنه عبد الرزاق الكادري مناضل النهج الديمقراطي القاعدي ، الذي استشهد في الساعات المبكرة ليوم الاثنين 29/12/2008 معبرا بالفعل ، و معه المعتقلون و المعطوبين في كل هذه المواجهات عن كون" قضية فلسطين قضية وطنية" ( المؤتمر 13 لأوطم ) .
هذا هو الوجه الحقيقي للنظام ، الذي لا يسعى إلى تنميقه خاصة أمام الطلاب عندما يتعلق الأمر بتهديد مصالحه في حقل التعليم ، فلم يدخر جهدا في تشتيت الحركة يوم 14/15 ماي 2008 و اعتقال خيرة المناضلين الذين مازالت المجموعة الثانية منهم رهن الاعتقال الاحتياطي لما سيناهز 10 أشهر ( بعد تأجيل محاكمتهم إلى غاية 26/02/2009 ) ، لكن" ربيع مراكش " أنذر الأوتوقراطية بضرب مصالحها و هو ما تم بالفعل عندما استمرت الحركة بعد 14 ماي 2008 أكثر شراسة و ضراوة ، حتى أجبرت الأوتوقراطية على اللجوء إلى الاغتيال ، و تم بذلك ضرب صريح بكامله من الأوهام حول " الانتقال الديمقراطي "و " ملك الفقراء " و " مبادرات التنمية البشرية " و "الانتخابات" ... و غيرها كثير من المفاهيم التي لم تسعف النظام القائم في شيء .
إن استمرار النظام القائم في الهجوم على الحركة الطلابية عموما ، و استمراره في ذلك على مستوى الموقع ، بضرب طوق من الحصار الشامل لأزيد من أسبوع ، و نشر جحافل المخبرين داخل الكليتين لينذر بتأجج الأوضاع ، فليعلم الجميع أن خلفيات هذا الحصار هي نفس خلفيات اغتيال شهيدنا عبد الرزاق الكادري.
و إذ تخلد الحركة الطلابية الذكرى 21 لاستشهاد زبيدة خليفة و سعاد السعيدي و عادل الاجراوي ، بتقديم المعتقلين و المعطوبين في سبيل القضية الفلسطينية ، فإننا نعلن للرأي العام الدولي و الوطني و المحلي ما يلي :

تشبتنا ب :
- هويتنا الماركسية اللينينية الماوية .
- البرنامج المرحلي .
- تكتيك المجانية أو الاستشهاد .
- شهيدنا عبد الرزاق الكادري و كافة الشهداء .
- بمعتقلينا السياسيين .
- بالملف المطلبي .


تنديدنا ب :
- اغتيال الشهيد عبد الرزاق الكادري و تهريب جثته و إرهاب عائلته.
- المجازر المرتكبة في حق الشعب الفلسطيني بغزة.
- التصفية المباشرة للنظام القائم للقضية الفلسطينية .
- الحصار المضروب على الجامعة بمراكش .
- الأحكام الصورية في حق الرفيقة مريم باحمو.
- بما يطال رفاقنا المعتقلين من هجوم من طرف إدارة السجن .
- باعتقال توفيق الشويني أحد أفراد عائلات معتقلي 14/15 ماي 2008 .

تضامننا المبدئي و اللامشروط مع :
- الجماهير الشعبية بغزة المحتلة .
- نضالات الشعب المغربي و الشعب الصحراوي .
- عائلة شهيدنا عبد الرزاق الكادري ضد ما تعرضت له من إرهاب .

عزمنا النضال حتى :
- إطلاق سراح كافة المعتقلين السياسيين .
- تحقيق الملف المطلبي .
- فك الحصار عن المركب الجامعي و رفع العسكرة .


مراكش في 20/01/2009

0 commentaires:

أغنية صهيوني مش يهودي للفنان المغربي الملتزم عبيدو

قصائد محمود درويش

بحث في هذه المدونة الإلكترونية

فهرست العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

فهرست العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

غلاف العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر

غلاف العدد الثالث من نشرة ماي الأحمر

غلاف العدد الأول من نشرة المعتقلين السياسيين بمراكش "صرخة المعتقل"

غلاف العدد الأول من نشرة المعتقلين السياسيين بمراكش "صرخة المعتقل"

فهرست العدد الأول من صرخة المعتقل

فهرست العدد الأول من صرخة المعتقل

العدد الثاني من نشرة ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب موقع مراكش

العدد الأول من نشرة ماي الأحمر التي يصدرها الإتحاد الوطني لطلبة المغرب بموقع مراكش

للتواصل مع هيئة التحرير و التفاعل مع الموضيع المطروحة في النشرة أو اقتراح مواضيع أخرى يرجى المراسلة على البريد الإليكتروني mairouge2009@gmail.com عوض البريد الإليكتروني الوارد داخل العدد ماي الأحمر نشرة الإتحاد الوطني لطلبة المغرب - مراكش

ما هي الشيوعية؟ فريديريك إنجلز

موقع طريق الثورة

حول المدونة


لنناضل جميعا من أجل إطلاق سراح كافة المعتقلين
السياسيين luttons tous pour libérer tous les détenus
politique

مجموعة بريدية إليكترونية

Subscribe to MAOIST_REVOLUTION

Powered by us.groups.yahoo.com